قصة أجهزة تجسس ملغومة في الأردن

[arabic-font]قصة أجهزة تجسس ملغومة في الأردن[/arabic-font]

حكومة الأردن تفصح عن معلومات خطيرة كانت سرية، على لسان رئيس الحكومة الأردني الذي كشف تفاصيل حساسة عن قضية تمكن جيش الأردن من تفكيك معدات تجسس زرعت في الأردن منذ الستينات، وهي فعالة و تهدد اللأمن القومي الأردني.

بدأت القصة إعلاميا بأخبار غير صحيحة مفادها أن هناك مسؤولين في الأردن إكتشفوا أطنان من الذهب، في منطقة عجلون، و آخرون قالوا أنها إكتشافات أثرية ضخمة…لكن رئيس الحكومة الأردنية عبد الله النسورأكد بطلان الشائعات، و أن تحركات الحكومة كانت بالتعاون مع إسرائيل لتفكيك أجهزة تجسس مرتبطة بقنابل موقوتة. و جاء هذا التصريح الخطير بشكل رسمي في مؤتمر صحفي هو الأول من نوعه في اللأردن في دار رئاسة الوزراء، بتواجد قائد الجيش اللأردني ( الركن الأول) مشعل الزبن، بالإضافة إلى وزير الداخلية حسين مجالي و الإعلامي محمد المومني.

كان هذا التصريح في نهاية شهر شتنبر 2014 . لتوضيح ما جرى للشعب الأردني. وهذا يبين خطر إسرائيل التي زرعت أجهزة تجسس ملغومة لها قدرة تفجيرية كبيرة، عرضت لسنوات الأردنيين للخطر، خاصة في شمال الأردن!

 

shortlink رابط مختصر:
About بنقدور نبيل 2961 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد