إيران في مستنقع أرض الإسلام1 min read

إيران في مستنقع أرض الإسلام

إيران في مستنقع اليمن، وفي مستنقع العراق، سوريا، لبنان، أفغانستان… لكن المؤكد أن إيران غارقة في مستنقع كبير وستندم أشد الندم. 

منذ وصول المذهب الإثنا عشري الشيعي للحكم بتعاون فرنسي أمريكي فارسي ضد حكم الشاه، وإيران تفنن وتحسن تكثير الأعداء.

و مع مرور الزمن ظهرت عورة إيران، حيث لها مشروع توسع فارسي ضد العرب، و مشروع شيعي طائفي ضد السنة، و مشروع إرهابي ضد أمن المسلمين ! و كأن المسلمين السنة كفرة ” أنجاس” بينما إسرائيل و أمريكا إخوة الفرس !

يكرر شيعة اليمن الموالين لإيران مقولة الموت لأمريكا الموت لإسرائيل، النصر للإسلام ثم يقتلون المسلمين السنة و ينشرون الفوضى.

إيران ساعدت أمريكا لإحتلال أفغانستان، و ساعدت أمريكا لإحتلال العراق، و عندما خرجت أو تراجعت أمريكا عوضتها إيران، و أصبحت إيران تحتل خمس عواصم مسلمة، وهي: صنعاء (في اليمن)، بغداد (في العراق)، دمشق (في سوريا)، بيروت (لبنان) و كابول (أفغانستان).

وطبعا أينا وجد الشيعة يوجد الإرهاب!

وتدخل إيران في هاته الدول، ترتب عنه ظهور جماعات مسلحة متنوعة المشارب، مختلفة العقائد وتسبب الفوضى التي تصل نيرانها إلى دول الجوار.

فوصلت الحرب إلى حدود تركيا، السعودية، الأردن، البحرين، الإمارات، قطر، عمان، الكويت، مصر …

قامت إيران بالتجول في أراضي المسلمين ونشر ميليشياتها الإرهابية لقتل الأبرياء، و لم تكتفي بتسليح ميليشيات شيعية متطرفة، بل أرسلت جنودها في كل الدول المذكورة بدون إستثناء !

وهنا وقعت إيران في مستنقع ضخم، جلب لها أعداء كثر، و تسبب في كراهية مسلموا العالم لإيران الفارسية و للمذهب الشيعي المتطرف.

و بالعربية الفصحى و بكل بساطة عشرة بالمائة من الشيعة يحاربون  و يعادون 90 % من أمة الإسلام في كوكب الأرض، وهذا جنون فارسي، مدعوم بجنون روسي لإعادة بناء ” الإتحاد السوفياتي المنهار” ولو كان بدون شيوعية أو إشتراكية .

الذي عمق المشكلة و شجع إيران هو دعم إسرائيل لها بالأسلحة و التكنولوجيا، والتي تعطي إيحاء لإيران أن إسرائيل ليست عدوة و سوف تتركها تتصرف في أرض العرب.  (راجع مقالة إيران جيت أو إيران كونترا هنا http://wp.me/p4MLXp-14r ).

لهذا نقول أن إيران تغولت و أصبحت أخطبوط يريد إقامة إمبراطيورية فارسية على أنقاض دويلات أو إمارات إسلامية سنية ضعيفة منذ سقوط الخلافة العثمانية.

لكن حتما وقعت إيران في مطبات كثيرة سلبية ضدها، رغم أنها توحي أنها نجحت و إنتصرت .

 

1.تكونت حركات مسلحة منفصلة عن الحكومات السنية و حاربت إيران. و أعادت جنود إيران خاصة الحرس الثوري الإيراني في ثوابيت إلى طهران !

 

2.جعلت السنة يكرهون الشيعة و يكرهون إيران. و يكتشفون حقيقة التشيع و المشروع الفارسي و عقيدة ” ولاية الفقيه”.

 

3.حولت كل جيرانها و حتى الدول البعيدة عدوة لها مثل : أوكرانيا، تركيا، السعودية، المغرب، الأردن، الإمارات، باكستان … بما فيهم أيضا الشعب اليمني، جزء من العراقيين، السوريين، الأفغان، شريحة معتبرة من اللبنانيين …

 

4.تسبب الإرهابي الحكومي الإيراني إلى عقوبات إقتصادية، جعلها في شبه عزلة، و حدث إنكماش لإقتصادها و إنهيار عملتها مع تضخم كبير، خاصة ان إيران إستمرت في صرف أموال الشعب الإيراني في التسلح المبالغ فيه مع الإصرار على صنع الأعداء ! كما أن مواقفها جعل الكثير من الدول المصدرة للنفط إلى التسبب في الإطاحة مؤقتا بسعر النفط، جعل إيران تعاني أكثر، و رغم هذا أصرت الحكومة على الإستمرار في ضخ البترول بكميات كبيرة مما جعل السعر ينزل إلى أقصى حد !

 

5.تسبب تدخل إيران و همجيتها إلى تسلح المسلمين ضدها خاصة تسلح تركيا، السعودية، باكستان، السودان، المغرب … حيث لأول مرة يبدؤون صناعة الأسلحة ، ورب ضارة نافعة !

قال الله عز وجل الآية رقم [60] من سورة [الأنفال]

وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِنْ دُونِهِمْ لَا تَعْلَمُونَهُمُ اللَّهُ يَعْلَمُهُمْ ۚ وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللَّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ لَا تُظْلَمُونَ

طبعا ما زال بعض الخونة من العلمانيين و الفرق الضالة و الشيعة المندسين، يدافعون عن إيران و الشيعة، وسيقولون أن الآية ليست في محلها، فإعداد العدة يكون ضد الأعداء الذين يحاربون الإسلام !

وهنا لدينا جوابين لهم، ولو أنهم لا يستحقون الإجابة لأن كل شيء واضح، و كأنهم مثل الذي يريد إخفاء و حجب الشمس بالغربال !

الجواب الأول أن إعداد العدة ليس فقط ضد إيران و الشيعة المحاربين المعتدين !

الجواب الثاني أن إيران و الرافضة أصبحوا أعداء، و صبرنا لعقود على جرائمها قد نفذ، و الشيعة هم البادؤون بالظلم، و قد بينا كيف دمرت دولة فارس المجوسية أكثر من خمس دول مسلمة وهذا يكفينا، أما دفاعهم عن “حالش” و بشار فهو جنون بقر.

إيران-مستنقع-شيعة-إسلام-سوريا-العراق إيران-مستنقع-شيعة-إسلام-سوريا-العراق--002- إيران-مستنقع-شيعة-إسلام-سوريا-العراق--004- إيران-مستنقع-شيعة-إسلام-سوريا-العراق--005- إيران-مستنقع-شيعة-إسلام-سوريا-العراق--006-

 

راجع أيضا سلسلة فيديو  قناة الأن :

إيران والمستنقع العراقي – الجزء الأول – الطريق إلى الثورة

الرابط المختصر للموضوع  http://wp.me/p4MLXp-1ms

12:07:29 . 2016-02-20 . بنقدور نبيل

About بنقدور نبيل 3500 Articles

فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب …
مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .
رسام كاريكاتير و مصمم جرافيكس و كاتب

15 Views

اترك رد