صفحة 1 من 11
 

الجيش السعودي أقوى من الجيش المصري

 

الجيش السعودي أقوى من الجيش المصري

 

مغالطات

دائما ما يتعصب بعض المصريين للجيش المصري بشكل مبالغ فيه، إلى درجة أن الصحافيين المسؤولون عن الأخبار العسكرية ينقلون و يكتبون مقالات عسكرية فيها شطحات كثيرة، و تبين عن جهل بعضهم. و واضح أن تعصب بعض الناس زاد عن حده إلى درجة الإنتقاص من الآخر و نشر الأكاذيب.

أمر آخر هو سرية مواضيع التسلح، تجعل الأخبار و الأرقام ضبابية او متناقضة أو ناقصة وهذا عادي. وقد كتبت الكثير من المقالات العسكرية و إعترفت بنفسي أن الأرقام يمكن أن تكون خاطئة، لأن المواضيع حساسة و بعضها شبه سري.

طبعا أنا لست سعودي و لا مصري، و لا أكره مصر، لكن أرفض حكم العسكر في الجزائر و مصر، و مع التحالف الإسلامي. وغير متعصب ضد مصر و لصالح السعودية. كل ما في الأمر أنني أحب قول الحقيقة كما هي، و إذا غابت الأرقام و الدقة فعلى الأقل على الإنسان أن يقول الحقيقة بنوع من الواقعية وبذكاء.

الكثيرون من الناس و خاصة ” عبيد البيادة ” العلمانيين أو الصليبيين يدعون أن جيش مصر هو اقوى جيش عربي، و ثالث أو رابع جيش عالميا من حيث عدد الجنود أو في تصنيفات أخرى …

وطبعا هاته الأخبار هي كاذبة، نفس الأمر بالنسبة لبعض الأرقام للجيش المغربي و الجزائري !

 

من الأقوى مصر أم السعودية عسكريا ؟

أولا : الجيش السعودي حديث، بينما الجيش المصري قديم. من ناحية خبرات الجنود و عدد الحروب و اقدم المعارك التي حصلت.

ثانيا : الجيش السعودي بدأ تطوير ترساته العسكرية متأخرا بينما مصر طورت أسلحتها لعقود مضت.

ثالثا : عكس هذا في السعودية، الجيش المصري له نوع من السيطرة الشاملة و له قداسة ( سلبية ) عند المصريين ، وقد خرج الجيش المصري عن مهمته التي هي حماية الوطن من الأخطار الخارجية، و قام بسلب أموال الناس، و إهدار المال العام.

رابعا : السعودية تخصص نسبة كبيرة من ناتجها القومي للتسلح، بينما مصر لا تخصص لجيشها و سلاحها سوى القليل، وإذا إشترت الكثير من الأسلحة تسبب في أزمة إقتصادية !

خامسا : السعودية هي من إشترت الأسلحة لمصر و المملكة المغربية ! فقد إشترت السعودية لمصر سفينتي الميسترال، بينما إشترت السعودية للمغرب غواصة آمور الروسية و 24 طائرة F16 .

سادسا : الجيش السعودي يعتمد على إستيراد أسلحة حديثة و متطورة ولكن مكلفة، بالمقابل الجيش المصري يستورد أسلحة محدودة و غير حديثة. ماعدا في بعض الحالات النادرة.

سابعا : السعودية لها حوالي 80 % من الأجانب، و عدد سكانها حوالي 35 مليون نسمة، بينما مصر سكانها حوالي 95 مليون نسمة. و في كلى البلدين نسبة الشباب عالية.

ثامنا : السعودية لها القدرة على ربح الدول ديبلوماسيا، مثل ربح أوربا، أمريكا، تركيا، المغرب، الأردن. في المقابل مصر تخسر الدول دبلوماسيا، كضعف العلاقة بأوربا، و توتر العلاقة مع المغرب، تركيا و السعودية.

تاسعا : للسعودية أسلحة نوعية مثل العدد الكبير للباتريوت، توماهاوك، و صواريخ باكستانية و صينية باليستية، في السعودية تستطيع تطوير جدار حماية صاروخي مشابه أو مقارب لروسيا  أو أوربا، لكن بالمقابل مصر لا تستطيع تطوير ذلك للتكلفة .

عاشرا : سكان السعودية موزعون في كل أرجاء السعودية، بالمقابل سكا نمصر مكدسون في دلتا النيل و النيل، فلو حصلت حرب فسيصعب على مصر الدفاع عن نفسها، أو بالأحرى يمكن لقنبلتين هيدروجينيتين أن تمحي مصر من الخارطة ! عكس السعودية.

حادي عشر : السعودية تطور وسائل النقل، ومنها السكك الحديدية و القطارات، عكس مصر التي لم تطور خطوط السكك الحديدة و هي أصلا غير متنوعة !

ثاني عشر : تعتمد السعودية على البترول، و تحاول الإعتماد على موارد أخرى، و السعودية تحاول حماية آبار البترول، كما تحاول حماية موانئها و مطاراتها، عكس هذا فمصر تعتمد على السياحة و النيل و قناة السويس، وهذا الثلاثي مهدد !

 

الخلاصة :

السعودية تصرف حوالي 55 مليار دولار سنويا في التسلح وهو رقم كبير جدا، بينما مصر لا تستطيع أن تصرف أكثر من حوالي 4,5 مليار سنويا، كما أن السعودية تدعم مصر في جميع المجالات !

ميزانية السعودية هي التي تجعلنا نشكك في مصداقية ترتيب أقوى الجيوش في المنطقة، فأقوى الجيوش في المنطقة هي بالترتيب :

1-إسرائيل: هي ولاية أمريكية لها آخر التقنيات، مثل الطائرة جيل خامس، كما أنها تتمتع بحرية في عدم التأثر بالتشويش على ” الجي بي إيس ” GPS .

2- السعودية : تصرف المليارات بشكل متسارع لتطوير جيشها، و لو ان تطوير جيشها جاء متأخر، كما أن هناك مشكلة تأخر تسليم الأسلحة من طرف الغرب المتماطل عمدا. كما أن السعودية بينت أنها قادرة على الهجوم و الدفاع وبينت هذا في اليمن. و مراقبتها لحدودها مع العراق . وقيادتها لأكبر التداريب في المنطقة في رعد الشمال، و درع الجزيرة. ولها علاقات طيبة مع دولتين لا يستهان بهما عسكريا، توفر التقنية و الأسلحة وهي باكستان و تركيا، دون أن ننسى تنوع مصادرها مثلا من أوكرانيا، أمريكا، روسيا، فرنسا، ألمانيا، هولندا، الدنمارد، بريطانيا … و السعودية أصبحت لا تستورد إلا أحسن الأسلحة .

3- تركيا : هي دولة أصبحت تعتني بجيشها بشكل كبير، و الجيش أصبح لا يحكم ( عكس مصر و الجزائر )، ولتركيا مشروع رائد يمكن أ ن يجعلها بعد سنة 2023 إلى 2028 من أقوى الدول في المنطقة. مثلا أطلقت مجموعة مشاريع ضخمة، منها الطائرة بدون طيار، الطائرة القتالية جيل خامس، الفرقاطات ، الفريم، الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، الأقمار الصناعية الحربية، الدبابة آلتاي . و لتركيا جيش متمرس له خبرة في عدة معارك، و له تجربة لا تنسى في الحرب العالمية الثانية، و ضد المتمردين الأكراد في الحدود الجنوب شرقية، كما أنه خطط لتسلم عدد من الطائرات الجيل الخامس مثل إسرائيل وهي F35 . فتركيا تحاول صناعة الأسلحة بنفسها و أصبحت تصدره للخارج.

4-مصر : مصر لها تجارب في معارك عديدة، و خاصة ضد الكيان الصهيوني، و لو ان البعض يشكك في نتائج هاته المعارك . فلم تنتصر مصر فعليا في أي معركة حقيقية، و كانت تنتظر تدخل الإتحاد السوفياتي و أمريكا، ولها أسلحة نوعا ما قديمة، و عندما تحاول التجديد تجد مشكلة الأزمة الاقتصادية، و فعلا قد جددت بعض الأسلحة و جعلت مكانتها لا بأس بها، لكن بقيت متخلفة عن تركيا و إسرائيل، فليس لمصر جدار صاروخي، و لا أقمار صناعية للتجسس، و غير مستقلة عن GPS أو جلوناس أو بايدو أو جاليليو … كما تحتاج دعم الخليج، ولم تستطع أن تنتصر في اليمن سابقا قبل عاصفة الحزم، كما أنه ليس لها طائرات جيل خامس ولا رابع ++ فالطائرات F16 قديمة، و تجديدها مكلف جدا، لكن عدد الطائرات جيد جدا مقارنة بدول أخرى مثل المغرب و الأردن و الإمارات و الجزائر. لكن طائرة متطورة تستهدف 16 هدف أحسن من طائرة قديمة . وحسب ميزانية الجيش الذي بالأحرى يكاد يكفي رواتب الجنود، فالجيش المصري له ميزانية ضعيفة جدا، و كلما أراد تطوير ترسانته يجد عقبة الأزمة الاقتصادية الذي هو مسببها ! كما أن قادة الجيش أوقفوا الصناعة الحربية تماما ! وصواريخ صقر مثلا سيئة الجودة، وقد تبين أنها لا تصلح في الحرب في سوريا، حيث دعم السيسي بشار.

 

إعتراضات : 

يعترض البعض و يقول أن مصر لها أكثر من 1400 أو 1200 طائرة ! أكثر من إسرائيل 680 طائرة تقريبا، و من بين الطائرات الرافال الفرنسية جيل 4 ++  … و نرد أن هذا غير دقيق، فإسرائيل لن تعلن عن العدد الحقيقي، كما انها كيان غير عادي يعتمد على أمريكا، أمر آخر طائرات الجيل الخامس الإسرائيلية أحسن. كما أن على الجيش المصري تطوير أسلحته. أما عدد الجنود فهذا الصراحة لا يهم كثيرا، المهم هو الأقمار الصناعية، و الصواريخ ذات الرؤوس النووية، و توفر الطاقة، و عدد الطائرات القوية الحديثة، فإذا صح أن مصاريف التسلح صرفت لأسلحة جديدة للسعودية، فإن السعودية هي الأقوى. 

 

الختام :

إذا السعودية أقوى من مصر عسكريا، و أول سبب واضح هو ميزانية التسلح ، و السبب الثاني هو أن السعودية إشترت أسلحة لمصركما أن للسعودية بنية تحتية جيدة من مطارات و سكك حديدية، عكس مصر .

 لكن تبقى المقالة ناقصة و تعتمد على تخمينات ! فالمشكل الحقيقي هو توقيت التسليم ! فمثلا إشترت السعودية الكثير من الأسلحة منها صفقة مبهمة يمكن أن تحتوي على خمس غواصات ألمانية، و يمكن أن يرتفع العدد لعشرين غواصة !

لكن حاليا الكثيرون يصرون على القول أن مصر هي أقوى دولة عربية، واحس الأسباب عدد الطائرات الجيد، لكن الحقيقة ان عدد كبير منها سيخرج من الحدمة و طائرات أخرى تحتاج تطوير.

عموما الأغلبية يقولون على أن مصر أقوى من السعودية نظرا للعدد المعتبر للصواريخ و الطائرات و الغواصات و عدد طائرات النقل، لكن النبية التحتية، و تجديد الترسانة العسكرية، و البحث عن فتح مصانع لتحديث الطائرات و صيانتها و شراء أحسن الأسلحة هي لصالح السعودية. و بإختصار و دون لف و دوران :

الجيش السعودي أخلاقي قليل الفساد. وله بترول يسمح له بأخذ ميزانية تسلح كبيرة جدا عالميا.

الجيش المصري يعاني الفساد المستفحل، وليس له ميزانية جيدة.

19:17:02 . 2016-11-21 . بنقدور نبيل
تحديث 20:25:57 . 2016-11-25
No votes yet.
Please wait...

    اترك رد

    Menu Title
    © 2014-2016