وزير السعادة

 

وزير السعادة

آخر نكتة سمعتها من أمير الإمارات العربية لامتحدة، التي سماها مثقف كويتي ” إسرائيل العرب” !

للأسف لم أكن أصدق يوما أنني سأنتقد الإمارات العربية المتحدة، أحب شعبها الطيب ” الأصلي” وليس الأجانب الذين سرقوا الإمارات !

إعتقد أمراء الإمارات أنهم تقدموا، وهم لا يصنعون شيئا ! كل منتجاتهم مستوردة، و جلبوا الأجانب الغير مسلمين ليلعبوا بأموال النفط، حتى كون الأجانب 80 % من سكان الإمارات  !

و طمس الإماراتيون، و إختفت تقاليدهم و عاداتهم، و فرح الغرب، بإحتلالفه الإمارات بطرق غير مباشرة ! و صنعوا تمجيدا لإختراقهم الخليج أكبر صليب في العالم !

ثم نشروا المومسات في طرق دبي، يتحدين نساء الخليج الشريفات المحجبات !

و كلما أنجز الغرب بناية، إعتقد الأمراء أنه إنجاز إماراتي خالص !

و نشرت الإمارات خطة عالمية لخدمة الصهيونية، حيث دمرت الثورات العربية يف الربيع العربي العظيم ! و حولت الربيع إلى جحيم ! يأكل الأخضر و اليابس !
حيث قام أمير أبوظبي بإسقاط الحكم الشرعي في مصر، و أفشل مخطط تطوير ميناء مصري قرب قناة السويس يوفر 100 مليار دولار دحل سنوي صافي لمصر. كما فعلوا في لاسابق بتدمير ميناء عدن التاريخي.

ثم حموا الصهاينة العرب مثل دحلان، و عائلة بنعلي التي يقال أنها في السعودية، ثم عائلة بشار في الإمارات …

ثم ألقوا أمراء الإمارات خطابا إحتراما و عزاءا لبشار !

بعدها قاموا بقصف ثوار ليبيا، و كونوا حربا أهلية بقيادة “سيسي ليبيا” حفتر ! و قصفت الإمارات أهالي ليبيا في الشرق !

و حاولت الإمارات إسقاط حكم العدالة و التنمية في تركيا !

كما ضغطت على قطر بأن تطرد كل الإسلاميين بما فيهم الإخوان المسلمين كشرط لإعادة قطر إلى الخليج !

و الإمارات لم تتحرك لتحرير جزرها من قبضة الغول الإيراني !

بل حاولت التطبيع معه، ثم إستقبلت شيعة إيران و العراق و لبنان في الإمارتا و قدمت لهم أموال البترول و بناتها !

وجعلت دبي أكبر وكر للدعارة في العالم، و جرت شباب الخليج للإزدحام لرؤية دبي و نساءها الماجنات الأجنبيات من غربيات، ملاحدة، بوذيات و هندوسيات و عبدة شيطان !

عري و خمور و تبذير أموال !

و كانت قد دعمت تمرد بملايين الدولارات، و دفعت الأغبياء في مصر إلى الخروج في ساحة التحرير لتفويض السيسي قتل شعبه ! في سابقة تاريخية، لم نعلم أن البترول سيسرق عقول الناس !

حزنت عدة عائلات سورية، عراقية، مصرية، ليبية، تونسية … قتل الكثير من الشباب في مصر، و منهم أميرة الشهداء أسماء البلتاجي. و تم زج مصريين إلى السجون، رغم أن كثيرا منهم ليسوا من الإخوان، وأصلا الإخوان هم مسلمون وليسوا كائنات فضائية … و حكم على أغلبهم بالإعدام جماعيا ! وهي سابقة قانونة في تاريخ محاكم العالم.

وهكذا يتمت الأطفال، و حزنت أمهات على فلذات كبدها، و إنهارت إقتصادات دول، و إنتشرت لامجاعة في مضايا في سوريا…

وحزن الجميع

وهكذا ختاما ، ولوضع التوتة على الكعكة كما يقول المثل الفرنسي mettre la serise sur le gateau ! تم إعلان وزير السعادة !

عشنا و شفنا

وزير السعادة ! في الوقت الذي يحزنون فيه الأمة المسلمة ! 

ألا لعنة الله على الظالمين، رغم أن الرسول الكريم علمني أن ” المسلم ليس بسباب و لا لعان” ! 

و الله يمهل ولا يهمل…

وزر-السعادة-joir-ministre-uae-الإمارات

 

الرابط المختصر : http://wp.me/p4MLXp-1et

13:43:38 . 2016-02-09 .بنقدور نبيل

Related Post

shortlink رابط مختصر:
About بنقدور نبيل 2923 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد