مجزرة جديدة لطائرات بشار الأسد و بوتين في دير الزور

 

مجزرة جديدة لطائرات بشار الأسد و بوتين في دير الزور

 

قام الطيران الروسي و طيران بشار ، في أول يوم رمضان بقصف سوق مكثض بالناس في دير الزور، وهي جريمة شنعاء أدت إلى إستشهاد العشرات من بينهم ثمانية أطفال.

و هي رسالة وقحة من بوتين الملحد للمسلمين، تذكرنا بشنق الشيعة الرافضة و أمريكا لصدام حسين يوم عيد الأضحى … و تذكرنا بجرائم إسرائيل في امناسبات الدينية الإسلامية.

و جاءت جرائم بشار وبوتين، في الوقت الذي تم فيه إدراج التحالف الإسلام في اللائحة السوداء للأمم المتحدة، مما يبين أن منظمة الأمم المتحدة أفلست.

بالنسبة  لضحايا دير الزور قال المرصد السوري لحقوق الإنسان : “قتل 17 مدنيا بينهم 8 أطفال في قصف لطائرات حربية في أول أيام شهر رمضان استهدف سوقا شعبية مكتظة في بلدة الشعارة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في ريف دير الزور الشرقي”، موضحا أنه “لم يتضح إذا كانت الطائرات سورية أم روسية”. و أشار مدير المرصد إلى أن “عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة”.

وتعد هذه السوق في بلدة الشعارة، بحسب المرصد، “سوقا رئيسية لقرى وبلدات آخري في المنطقة”.

01:17:23 . 2016-06-07 . بنقدور نبيل

About بنقدور نبيل 2593 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد