فضائح العلمانية 01: إعدام رئيس الوزراء علي مانديس!

إعدام للرئيس بتهمة أداء فريضة الحج!

هذا ما فعله الجيش التركي الحامي للدستور 1960 عندما قام رئيس الوزراء المنتخب ديمقراطيا بأغلبية ساحقة علي عدنان إرتكين مندريس (Ali Adnan Ertekin Menderes )، بإعادة الأذان باللغة العربية، ثم قام بأداء فريضة الحج سرا بعد زيارة لمنطقة الخليج ، و إعطاء حرية للفلاحين لممارسة دينهم الإسلامي …

فحكمت محكمة عسكرية تركية شكلية غير عادلة، باعدام رئيس الحكومة مندريس، ووزير الخارجية فطين رشدي زورلو ووزير المالية حسن بلاتقان، بتهمة إعتزام قلب النظام العلماني وتأسيس دولة دينية.

إذا العلمانية هي قمع للممارسة الدينية، و تكرر الأمر عدة مرات، مثل فترة حكم الديوث العلماني بنعلي، و مبارك …

كما أن العلمانية لا تقبل الرأي الآخر.

 

بنقدور نبيل    19:31:30     2014-12-26

Related Post

shortlink رابط مختصر:
About بنقدور نبيل 2824 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد