علي جمعة

علي جمعة علاقته بكولن و محاولة إغتياله

 

علي جمعة علاقته بكولن و محاولة إغتياله

علي جمعة شيخ العسكر، عدو العلماء و شيوخ الدين و عدو الإسلام، حطر الأرقام القياسية في الخيانة ضد الإسلام و المسلمين. 

 

فتاوي عسكرية و فجور

صرح علي جمعة بعدة فتاوي و تصريحات غريبة مناقضة للإسلام، منها أنه كفر الإخوان المسلمين، و أحل قتلهم و سفك الدماء في رابعة العدوية ، و وقف مع العسكر، و إحتفل بعيد ميلاده مع مومسات رقاصات في نادي الروتاري الصهيوني، و شجع على تواجد القبور في المساجد و التبرك بها، و لم يحرم التبرج و العري في الشواطيء، و هاجم رجب طيب أردوغان، و سبه علنا مصرحا تصريحات و كأنه مخمور في ملهى ليلي ! كما حلل علي جمعة شرب الخمور ، و إدعى أن ملكة بريطانيا هي من آل البيت ! وهو من قال أن الرجل يهاتف زوجته قبل دخول بيته، لعلها تخونه مع رجل ثاني … كما يقال أن ناشطة سورية تتصل بمشاهير عرب، إتصلت به و سبها سبا فاحشا …

 

علاقة علي جمعة بإنقلاب تركيا الفاشل و جماعة كولن

بعدها ظهرت تصريحات خطيرة بينت علاقة علي جمعة بجماعة فتح الله غولن، حيث أكد مسؤول الشؤون الدينية في تركيا ” علي غولماز ” أن علي جمعة كثف إتصالاته بكولن و بعض أ‘ضاء جماعته، كما إتصل بمسؤولين اتراك رفض لقاءهم بإسطنبول و فضل لقاءهم في عمان بالأردن ! وكانت الإتصالات بعد فض إعتصامات رابعة العدوية.

 

صراع علي جمعة ضد مفتي الأزهر ” الطيب “

ظهرت عداوة كبيرة وصراع مصالح بين مقربين للعسكر و للسيسي، صراع بين علي جمعة و الطيب، حيث يريد علي جمعة الإطاحة بالطيب من منصب شيخ الأزهر. 

 

محاولة إغتيال علي جمعة

جاءت محاولة إغتيال علي جمعة وقت صلاة الجمعة وحدث إلتباس في التصريحات  فلا تعلم هل محولة الإتغيال كانت قبل أم بعد صلاة الجكعة، و أهمكية التدقيق في الخبر يساعد على معرفة هل فعلا حدثت محاولة إغتيال من حركة ” حسم ” أم أنها خدعة إعلامية أو أنها محاولة حقيقية لكن من السيسي للتهلص من علي جمعة و إستبداله بغيره، أو لإلصاق الإتهام ضد الإخوان المسلمين و ضد تركيا !

حسب الإعلام المصريث فشلت محاولة الإغتيال، للتواجد الأمني المكثف حول المسجد، لكن يبقى الشك حول ملابسات العملية، حيث أن الشرطة في كل مكان حول و داخل المسجد، لأن أمن الدولة يف مصر يحاولون مرابقة المصلين لمنع المظاهرات و المسيرات السلمية ضد السيسي . فكيف تسلل أشخاص بملابس شرطة و أطلقوا نيران عشوائية دون أن يصيبوا علي جمعة.

 

الخلاصة

علي جمعة خائن للإسلام و الوطن، و شيخ فتن صهيوني، يخدم السيسي و العسكر، و يؤذي المسلمين خارج مصر و ليس فقط داخلها، و فتاويه خارجة عن المعقول . وهو صاحب فتن و إرهابي، لأنه هو من أفتى صراحة بقتل و ذبح المصريين الواقفين ضد الإنقلاب العسكري !

 

فيديوهات خارجية مرتبطة


 

مذيع يكشف بالادلة تورط السيسى فى محاولة اغتيال على جمعة

Related Post

About بنقدور نبيل 2550 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد