دمار مصر و ضياع سوريا على مسؤولية الخليج

 

دمار مصر و ضياع سوريا على مسؤولية الخليج

لا نعرف هل الأخبار حقيقية أم لا، و لسنا متأكدين من دقتها، لكن مع الوقت إتضح أن الخليج هو من تسبب في مقتل بنت البلتاجي، وهو من أسقط مرسي، و الخليج هو من تسبب في مجزرة فض إعتصام رابعة و النهضة.

و أول مسؤول خليجي تسبب في هاته المآسي و منع نجاح الربيع العربي، و منع نجاح أول حكومة مدنية هو أمير الإمارات ، و بالضبط أمير ابوظبي. و يتبععه في ذلك أمراء السعودية.

بينما يمكن بسهولة تبرئة قطر، اتي وقفت مع الحق و مع تركيا.

و بعد وفاة الملك عبد الله و وصول الملك سلمان إلى الحكم في السعودية، تغيرت الأمور، و تحركت لاسعودية لكي تكون قوة غسلامية ضخمة لكي تدافع عن نفسها، فتعاونت مع تركيا و باكستان و المغرب الأردن و السودان و غيرها في تحالف إسلامي. و لم تفكر في إسقاط أردوغان بل بدل ذلك إختارت أنم تتعاون معه، لأن الجميع له أعداء وهم الغرب و روسيا و الرافضة التابعين لإيران.

فأحس البعض أن الملك سلمان و إبنه محمد بن سلمان طيبين.

لكن لن نسامح للخليج إسقاطم للشرعية في مصر، و تعاونهم مع السيسي مرفوض وهو ظلم و جور، كل مرة يدعمونه و ينقذون حكومته المتهالكة بالمليارات بدل الخلص منه نهائيا.

فإن لم يقوموا هاؤلاء الخليجيون بإسقاط السيسي فلن نرض عنهم، و لا نريد ملوك الطوائف، يحكمون إمارات متهالكة مثل الأندلس، و لا يصح إلا الصحيح. السيسي لا تقثة فيه، ولو كنت خليجي لن أثق فيه و لن أعتمد عليه، و الدليل لم يقف وقفة رجال في عاصفة الحزم، رغم أنه يقال أن مصر لديها 1200 طائرة حربية تقريبا، أغلبها F16 ، في المقابل المغرب الذي لديه فقد 24 طائرة حربية ورغم أن له أعداء من الجزائر و إسبانيا، فهو أرسل بضعة طائرات و شاركة بقوة دون إقتصاد جهد. هذا هو الفرق بين  المغرب و حاكم صهيوني يحارب الإسلام و يحارب الشرعية و وصل بالحكم على ظهر دبابة.

السيسي قتل مسلمين مصريين، و الإخوان المسلمين ليسوا كائنات فضائية بل هم بشر، مواطنون، لم يفعلوا شيئا يضر المنطقة أو البلد. بينما السيسي الخائن خان الألأمانة و لم يخدم وطنه و إنقلب على الشرعية، و يخدم إسرائيل و روسيا و بشار و إيران، وهي كلها عدوة للسعودية و الإمارات !

فأي حدث سيء، من سجن، تعذيب، قتل، إختطاف و إغتصاب يحدث في مصر سببه الخليجيين، أيادي أمراء الخليج هي السبب، هي التي دعمت و مازالت تدعم السيسي و أعوانه.

ولن نرضى بالتسامح و نبذ الخلاف بين أصحاب الشرعية و الإنقلابيين الخونة، فلسنى مجانين لنتسامح مع من يغتصب بناتنا و يسجن أبناءنا و يقتل آباءنا، و إلى الجحيم و بئس المصير.

و لن نرضى أن يحكمنا أبناء إسرائيل، يعثون في مصر فسادا، كلنا المسلمون أهل السنة في العالم، وليس فقط الإخوان المسلمين، مع الحق، و الحق لا يعلى عليه.

الحل هو أن يقوم الخليجيون  بتصحيح أخطائهم و تغيير مسارهم، وذلك بإسقاط كل حكم اعسكر و ليس فقط السيسي، فلا أحد يقبل أن يتم إستبدال السيسي بأحمد صبحي أو شفيق، لأنهم واحد، أوجه لعملة واحدة، و لا نريد تغيير حمار بجحش. 

دم المصريين على رقبة أمراء الخليج، و تبذير أموال الخليجيين و تفقير عائلات خليجية، وصرف الأأموال لإنقاذ السيسي و حكم العسكر المتهالك أمر غير مقبول لا شرعا و لا عقلا، و غذا ساسكم علماء البلاط من مرجئة، وقالوا  لكم أيها الألأمراء أن ما تفعلوه جيد و مبارك، فهم حاخامات أخطر من اليهود فلا تضحكون على أنفسكم.

على الملك سلمان الذي لم يتبقى لحياته إلا القليل و إبنهم محمد بن سلمان أن يبينوا أن نواياهم حسنة و يربحوا مصر، بحكومة يثقون فيها و ليس صهيوني مشكوك فيه، السيسي لا أحد يثق فيه، في الوقت الذي يريد سلمان تحرير الشعب السوري مع تركيا، خذله حكم العسكر في مصر ووقف مع بشار. لو كان مرسي لدخل مع السعودية الثغور و ربح الحرب و عدنا سالمين غانمين.

فلا لحكم العسكر في مصر و الجزائر،  وأيضا لا للعلمانيين الخنافس في المغرب.

من بنقدور نبيل مسلم سني من المملكة المغربية ( الغير إخوانجي ) !

12:24:16 . 2016-04-28 . بنقدور نبيل

Related Post

shortlink رابط مختصر:
About بنقدور نبيل 2800 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد