شيعة العراق و إيران يغزون الفلوجة

0 min read

 

شيعة العراق و إيران يغزون الفلوجة

حيدر العبادي الشيعي الطائفي أعطى إنطلاقة عملية الهجوم على أهل السنة في الفلوجة مدعيا حربه ضد الدولة الإسلامية داعش، و أعطى دعمه الكامل لجيش الحشد الشعبي ” جاحش ” . و غيرها من لاميليشيات الشيعية المكونة لما يسمى بالجيش العراقي. و حصل هذا بمباركة أمريكية و إيرانية. و لم يخفي شيعة العراق فخرهم بمشاركة جنود إيرانيون في العملية، حيث نشروا صورا و تعليقات و أشرطة تبين أن حجملتهم ليست عراقية ضد الإرهاب، بل طائفية ضد السنة.

وقد بدأت العملية منذ 23 أيار مايو الحالي ( 2016 )، و لم يستطع بعد الطائفيون الشيعة دخول الفلوجة، لهذا فضلوا قصفها بإلقاء قنابل عشوائية، غير مهتمين بسقوط مدنيين من أطفال و نساء و شيوخ. و بعد تأخرهم في دخول الفلوجة، إدعى حيدر عبادي أنه أجل إقتحام المدينة خوفا على سقوط أبرياء. لكن بعض المصادر تقول أن جيوش الشيعة وخاصة جاحش تكبد خسائر فادحة.

2016-06-02 . 07:32:34 . بنقدور نبيل
About بنقدور نبيل 3318 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد