الحرب ضد السنة و دمار سوريا

0 min read

الفرق الكردية المتصهينة :

يستمر تدمير منازل السوريين الأحرار، و بشكل غير مسبوق و غير عادي. حيث أن العدو ليس فقط بعض الفرق المتطرفة الشيعية من العراق، و أخرى من لبنان بمافيها جيش بشار المجرم. بل زاد عن هذا فرق عنصرية متطرفة تحولت إلى خدم لإسرائيل وهي بعض الفرق المسلحة الكردية، التي تقوم بتصفية عرقية و تقوم بنقل العائلات و طردها تحت تطهير لغوي عرقي ضد العرب.

 

بلاك ووتر BLACK WATER :

إضافة لفرق الموت الغربية التي تنتشر بشكل غريب لنشر الفوضى مثلما كانت تفعل الفرقة الإرهابية ” بلاك ووتر BLACK WATER “، وقد غيرت الإسم فقط بينما جرائمها مازالت مستمرة خاصة ضد أهل السنة في العراق و سوريا.

 

الدب الروسي يرتع في سوريا و العراق :

و المفاجاة من العيار الثقيل، وهي تحرك جيوش بوتين منذ بدأ الحرب الأهلية في سوريا، حيث ظهرت في وقت سابق لأكثر من عام بعض الخبراء الروس برقة عناصر من جيش بشار العلوي يقودون دبابات لتدمير بعض الأحياء السنية !
إلا أن الأمر زاد سوءا بعد ذلك، حيث تم نشر فرق مدربة خطيرة روسية لا ترتدي زي روسي عسكري وضاح و تشبه فرق الموت الشيعية و الأمريكية، وقتلوا عائلات بما فيهم عجزة و مراهقين تحت إسم الدولة الإسلامية !

 

 

تدخل إسرائيل :

شارك إسرائيل بقوة في تدمير المسلمين في سوريا و العراق بعدة طرق، حيث قصفت مراكز مفاعلات نووية لم يتم إتمام بنائها بشكل كامل بعد، ثم قصفت السوريين تحت شعار وعلم الولايات المتحدة الأمريكية، و قامت بنشر عملائها و جواسيسها لقتل و خطف و تصفية بعض الأشخاص في كل من العراق، سوريا و المنطقة الكردية !
و تخول أمريكا و أوربا للطيران الإسرائيل الذهاب أينما يشاء . وهذا التخويل لا تملكه أكبر الدول المسلمة سواء أكانت للأسف تركيا و السعودية، باكستان وة ماليزيا و أندونيسيا، وأو المغرب و الأردن وغيرها !
وهذا الموقف إهانة كبيرة تضع الدول خاصة المسلمة السنية الملكية في موقف الضعيف.

 

 

ضباع إيران و الشيعة:

موالات إيران تحت ولاية الفقيه الطائفية:

يستمر الشيعة الموالين لإيران ، النظام الفارسي الإثنى عشري، في تدمير المسلمين السنة، يمارسون عزل و قتل و ترحيل طائفي، ثم يهرولون للإعلام و دعون أن السنة طائفيين، وان أي بطل سني هو وهابي ناصبي إرهابي طائفي ؟ وطبق عليهم المقولة الشهيرة ” رمتني بدائها و انسلت ” !

نشرت إيران الشيعة و التشيع في العالم، و إستثمرت في مشروعها الطائفي تحت قاعدة ولاية الفقيه (ولاء أي شيعي في العالم لأئمة قم و طهران في إيران مقابلة خيانة المواطنين السنة … ). 

تقلب موقف أمريكا للشيعة ضد السنة :

و للأسف هناك نوع من التقارب و الصداقة الغريبة بين بعض الأمراء المحسوبين على السنة مع إيران، وتقابر او هدنة أو إتفاق و تعاون تحت لاطاولة بين الغرب و الشيعة ضد السنة، وصدعوا رؤوسنا بالعداء الإيراني و الشيعي لأمريكا. وهذا يدخل ضمن التناقضات التي تنهجها أمريكا و إسرائيل، حيث لا صديق دائم لهم، فالمهم مصالحهم.

أمريكا باعت أسلحة لإيران ، ورفضت التعاون الصريح مع إيران في نفس الوقت، و أمريكا تسمح لإيران ببناء مفاعلاتها النووية، بينما تدمر النووي الوري و العراقي دون المرور بالؤمم المتحدة و بدون تردد ، مثلما فعلت إسرائيل بقصف المفاعل النووي العراقي ضد صدام !

لألأن أمريكا تستعمل الدولة الإرهابية الفارسية لإضعاف السنة و تهديد الأمن القومي . وهذا يعني أن أمريكا يمكن أن تنقلب و تحارب إيران حربا ضروسا، في حالة لم يقف الدب الروسي في إيران ! وهذا مستبعد، إيران حليف رسمي لروسيا وغير قابل للتغيير، مما يعني أن أمريكا شاءت أم أبت سترضخ للواقع وتتوقف عن هاته التقلبات، و تتعاون مع الجيوش  السنية الضعيفة.

 

الجيوش السنية :

مرتزقة ؟

نتساأل هل الجيوش السنية هي مرزقة تخدم  أمريكا و إسرائيل، و تقوم بما يسمى الحرب بالوكالة، لأن أمريكا لا تريد خسارة جنودها و مالها و أسلحتها، و تريد تحقيق اهدافها عن طريق الإستعانة بجيوش الآخرين، و الآخرين هنا هم نحن المسلمين السنة النعاج !

أحرار نتحرك بذكاء ؟

أو أن جيوشنا السنية تتحرق حسب الظروف و حسب مصالحنا، و من بين مصالحنا تقوية المعارضة السورية و تصفية الحوثيين من لايمن، حتى ينعم إخواننا الخليجيين بالأمن و بعيدا عن الإرهاب الفارسي، وهذا جيد.

 

الحلول:

في الحقيقة ليس لدينا سوى حلين واضحين تتفرع منها حلول أخرى، لكن تتطلب السرعة و الإجتهاد دون تكاسل و دون تراجع :

  1. تطوير الجيوش السنية:

     خاصة بالصناعة الحربية وليس بشراء الأسلحة الصدئة.

  2.  أسلمة المجتمع:

     و محاربة الفساد. بتكافل وطني و تخطيط إستراتيجي، حيث لا نعطي الفرصة لأي علماني أو متصهين النباح يف الإعلام و الوصول للمناصب العليا، فلن نترك في كل دولة “سيسي”و إعلام العهر و الرقص و التطبيل. مع تنظيف الشرطة و العسكر و إعادة هيكلتها.

ولكن هاتين النقطتين تحتاج التضحية والصبر وكأننا في حالة حرب دائمة نهائية مصيرية !

 

بنقدور نبيل . 17:40:10   .   2015-12-12

About بنقدور نبيل 3306 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد