مقارنة تاعرابت و بلهندة

تاعرابت أحسن من بلهندة !

تاعرابت رغم أنه تغير و يبدو ” ناقص “،  إلا أنه يهجم و يتقدم بالكرة إلى الأمام و يساعد الدفاع و الهجوم، كما يغطي على كرته متجها نحو مرمى الخصم، عكس بلهندة الذي يرجع الكثير من الكرات إلى الوراء أو يرميها في خطي التماس هروبا من الضغط، بلهندة ليس فنان لا يستطيع المراوغة بينما تاعرابت لا يخاف و لعب في عدة بطولات مع الصغار و النجوم الكبار، لكن المشكلة لتاعرابت أنه ينصق في المستوى عندما يلعب كوسط شبه مدافع يعني على المدرب أن يجعله يتقدم إلى الأمام كوسط مهاجم و يقترب من التهديف هذا المشكل حصل للاعب جيد في البرتغال إسمه كواريزما في بورتو كان يلعب متراجع في نقطة الوسط وهذا خطأ.

تاعرابت إلتصقت به صورة المشاغب الذي لم يحترم بادو الزاكي، ولكن الأمور تتغير، و لا يمكن إقصاء اللاعبين بهذه السهولة، المنتخب المغربي يحتاج لاعبين ” فنانين ” لهم قدرات فردية لإختراق خطوط الدفاع و توفير كرات حاسمة خطيرة تغير مجرى المبارات، وليس مجرد لاعبين عاديين يلعبون في المنتخب لأنهم فرنسيون ! و اللبيب بالإشارة يفهم. و غذا تبين أن اللاعب عادل فقد قدراته و هناك منافسين له فمرحبا بهم، ولكن سيحتاجون قدرات معينة لكي يتبثوا جدارتهم، و الصرحة المنتخب المغربي يحتاج لمايسترو فنان يراوغ و يمرر و يسجل، و ليس لاعب عادي يمرر كرات مقروءة و بطيئة. لكن بلهندة عندما يقترب من خط 18 يكون أكثر قوة و ذكاء و يخدع الدفاع بالإيهام و تصبح كرته غير مقروءة و يقذفها مباشرة لتسجيل  الهدف .  إلا أنه حسب جيمع مباريات اللاعبين بلهندة و عادل، نجد عادل يحسن المراوغة و جيد الأداء في تمريراته الحاسمة، كما أن عادل تعرابت يقاتل لتغطية كرته بقوته الجسمية، عكس بلهندة الذي يتكلم كثيرا مع الحكم مطالبا بخطأ !

لكن لا ننسى الإنتقادات ضد تاعرابت من طرف مدربه السابق في بريطانيا حيث كان قاسيا ضده، و تكرر الإنتقاد في جنوا من جديد مع مدربه، الذي أكد أن تاعرابت يحتاج إلى إستعادة لياقته البدنية و الإندماج تكتيكيا في الفريق.

الصراحة أن تاعرابت لو كان سيئا لما نادت عليه جنوا، و ليس عادل تاعرابت الذي يحتاج إلى جنوا ، بل جنوا هي التي تحتاج إليه للخروج من مأزق السقوط في الدرجة الثانية ! فالمدرب الحالي فشل في قيادة الفريق، و لاعبوا جنوا جلهم عاديون ، يفتقرون للروح القتالية و للتقنيات الجماعية و الفردية. وحسب بنية اللاعب ووزنه و طريقة تحركه في الملعب فهو جيد جدا ويضيف لمسات جيدة لنقل الكرة للهجوم.

و مقارنة تاعرابت مع بلهندة أمر طبيعي ، فهما مغربيان لهما تقريبا نفس العمر و يلعبان في نفس المكان، لكن يبدو أن بلهندة أصبح ” مدلل ” المنتخب الوطني، حتى أن مدرب مؤقت للمنتخب الوطني المغربي تعرض للهجوم من طرف مهدي بنعطية الذي دافع بكل قوة عن بلهندة ! و المدرب الجديد هيرفي رونار صرحها مدوية قائلا أن بلهندة مكانه مضمون وفضله على العديد من اللاعبين مثل حكيم زياش و غيرهم الكثيرون ! إلى درجة أن  المهتمين بالكرة المغربية تعجبوا من إصرار هيرفي على ضم بلهندة رغم الإصابة حتى الرمق الأخير ! و الحمد لله على إضابة بلهندة التي عادت بالفائدة، فقد إكتشف المغاربة لاعبون جدد أو قدامى لم تتح لهم الكثير من الفرص للظهور  في المنتخب، فرأينا تألق : بوصوفة، الأحمدي ، رومان سايس و نبيل درار …

بلهندة يتمتع بصورة طبية في أوسيجي نيس بفضل تصدر النادي للبطولة الفرنسية، و بفضل تألق اللاعبين مثل بالوتيلي و غيرهم. و أصلا البطولة الفرنسية ضعيفة مقارنة بالإنجليزية أو الإيطالية. و رحيل بلهندة عن ” شالك 04 ” الألماني  غشارة لضعفه و عدم نجاحه في الخروج من فرنسا نحو أفق أوسع.

رغم الإنتقادات ضد بلهندة إلا أنه يمكنه التألق مستقبلا في المنتخب الوطني المغربي لكن بشروط مهمة، منها أن لا يتراجع كثيرا و لمدة طويلة في الدفاع، و لا يترك الوسط فارغ، و لا يتأثر و يفقد الكراة بسبب ضغط الاعبين المنافسين كما حصل في كأس إفريقيا ضد جنوب إفريقيا حيث تاه و فقد عدة كرات و كان يتراجع كثيرا بشكل مبالغ فيه و لا يقدم الكرة إلى الأمام بل فقط إلى الخلف و الأجنحة ! إذا إقترب من خط 18 يصبح لاعب جيد و قوي ! ولكن على العموم هو لاعب عادي و ببنية جسمية متوسطة غير مقنعة.

و عادل تاعرابت مشاغب، و مزاجي، لكنه فنان و مايسترو الكرة، له قدرة على المراوغة و القيام بإختراقات نحو مرمى الخصم مباشرة بشكل أفقي، وهو أطول من بلهندة بحوالي عشر سنتيمترات و قوي بدنيا في الإلتحام، لكن يبدو أقل سرعة . من الممكن أن يتحسن أداء عادل تاعرابت بدنيا في الأشهر القادمة وهو بين أيدي محترفين إيطاليين لهم خبرة. وممكن بعد جنوة أن ينتقل لنادي إيطالي آخر أكبر و أحسن.

 

أهداف و مباريات عادل و بلهندة :

سجل عادل تعرابت في الأندية التي لعب فيها : 41 هدف وسجل مع منتخب المغرب 4 أهداف ولعب مع المنتخب 18 مباراة فقط .

سجل بلهندة في الأندية التي لعب فيها : 45 هدف وسجل مع منتخب المغرب 3 أهداف و لعب مع المنتخب 36 مباراة .

عادل تاعرابت إستطاع فرض نفسه  في أندية محترمة. وحاول المساهمة في إنقاذ ميلان  آسي، لكن تغير المدرب، و لم يوافق ناديه الإنجليزي في إنتقاله رسميا لنادي ميلان، و إتجه للبرتغال، ثم عاد لإيطاليا في نادي جنوة . إعتقد الجميع أنه إنتهى في ناديه السابق الإجليزي، لكنه أثبت العكس .

عكس بلهندة هرب من الحرب في ديناموكييف، ولعب في ألمانيا في شالك 04 ، لكن لم يقنع بأدائه فرجع لبلاده فرنسا. 

عدد الكراة الضائعة لبلهندة أكثر من  عادل تاعرابت، و لولا قوة اللاعبين من حوله في أوسيجي نيس لغرق فريقه . لكن مع الوقت يمكن أن يتحسن.

 

عادل تاعرابت و مشاغباته !

ياقل أن عادل تاعرابت ضيع نفسه بالشغب ، و أن كرة القدم أخلاق و ليست فقط تقنيات و فنيات . و الحقيقة هذا كلام عار من الصحة، أولا عادل لم كنت مشاغبا في ميلان آسي، بل بطلا و منقذا، يعانق أصداءه و يفرح بأدب و لا يحصل إلا نادرا على طباقات صفراء. له تصرف عادي تماما، و لم يخطيء سوى مرة واحدة فأكله الإعلام. والذي ضيعه هما مدربين عنصريين ، مدرب ناديه في إنجلترا و مدربه في البرتغال.

لكن في إيطاليا رغم النقد حول بنيته الجسمية وليست الأخلاقية، تم إقحامه في المباريات لحوالي نصف ساعة! رغم الإنتقادات . مما يعني أن له مستقبل لا بأس به .

الرياضة لا تعرف الأخلاق !!! فمرادونا تعارك و سب و تناول المنشطات و المخدرات، و روماريو تعارك وسب و ضرب، و العضاض سواريو عض و أكل و سب و بين عنصريته وبالوتيلي سب مدربه ، و إبراهيموفيتش سب وضرب و تكبر و لعب التيكواندو، و كلهم أبطال !!!!!!! الرياضة تقنيات و فنيات و قدرات جسمية ! تركتم الفنان المايسترو عادل تاعرابت و ناديتم على …

 

عادل تاعرابت

تاريخ الميلاد : 1989/5/24

الطول :  182 سنتمتر

الوزن : 77 كلغ

الوضعية : لاعب وسط

يلعب بالقدم اليمنى ( وفي بعض الأحيان يقذف باليسرى )

 

بلهندة 

تاريخ الميلاد : 25 فبراير 1990

الطول :  178 سنتمتر

الوزن : 70 كلغ

الوضعية : لاعب وسط 

يلعب بالقدم اليمنى 

 

في خط الوسط للمنتخب المغربي ترسانة من الاعبين، و ممكن أ نبعضهم أحسن من عادل تاعرابت و بلهندة، مثل نبيل العوبادي، بوصوفة، حكيم زياش، الأحمدي و آخرون كثر، لكن لكل واحد قدرات معينة. والإختيارات للمدرب ستكون صعبة جدا.

 

تحركات عادل تاعرابت امام نابولي (10/2/2017) تعليق عربي

Related Post

About بنقدور نبيل 2572 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد