بشار و الشيعة قتلوا السوريين و جلبوا الإحتلال الروسي1 min read


 

بشار و الشيعة قتلوا السوريين و جلبوا الإحتلال الروسي

بشار قتل شعبه و جلب الإحتلال الروسي

وهكذا يكرر التاريخ نفسه، الصفويين الذين نشروا التشيع و تسببوا في مشاكل للخلافة العثمانية، أضعفوا و أنهكوا المسلمين السنة، فخسر السنة الأندلس، لإنشغال الخلافة و كل المسلمين السنة بحربهم  ضد الشيعة الصفويين.

و الشيعة الرافضة أضعفوا و شتتوا قوة العراق في غهد صدام بحرب ظالمة غبية إستمرت ثمان سنوات، و جاء الشيعة الفاطميين و أضعفوا لامسلمين، و كلما طردوا من دولة إلا و تنقلوا لدولة أخرى ! حيث رفضهم الشعب لامغربي، التونسي، الجزائري، المصري …

و الشيعة كانوا من أكبر الأعداء ضد الإخلافة الإسلامية، و حاربوا سليمان العظيم القانوني، رغم أنه كان منشغل بصد توسع المجر وسط أوربا، و صد إسبانيا التي أبادت الهنود الحمر ، و صد إعتداءات و خبث البرتغال …

قصص كثيرة جدا عن دماء سنية سالت بسبب الشيعة الرافضة المجوس.

و مازالت القصة و السيناريو نفسه يتكرر، حيث أن فرنسا و بريطانيا تعغاونتا لوضع عائلة حامة  شيعية علوية نصيرية في سوريا، و بعد جرائم حافظ الأسد جاء دور إبنه بشار ” النعجة ” لكي يذبح شعبه، و بمباركة إيرانية ، لبنانية، يمنية، شيعية عالمية.

ولم يتوقف الأمر بقتل و تهجير الشعب السوري، بل قرر بشار أن يضع شوكة في حلق المسلمين السنة !

فقرر الشيعة أثناء فقدانهم الأمل و صدمتهم بأنهم أقلية يف سوريا، و أنهم سيدخلون التاريخ من الباب الضيق، و يسكونون في مزبلة التاريخ، قرر الشيعة النصيرية بالتعاون مع الشيعة الإثنى عشرية قتل أكبر عدد ممكن من الناس ثم جلب الإحتلال الأمريكي و الروسي و الغربي كله، مع محاولة منع دحول الجيوش السنية مثل جيش تركيا و السعودية !

و طبعا الحكام العلمانيين الخونة الذين يحكمون أهلا السنة و الجماعة بقوا مكتوفي الأيدي، و رفضوا التدخل خوفا من حرب عالمية ثالثة طويلة الأمد تنفذ فيها الذخيرة… لأن من لا يصنع السلاح ينكمش.

الآن سوريا محتلة من طرف روسيا !

طردنا شر طردة الإتحاد السوفياتي من أفغانستان، و ها قد عاد السوفيين بحلة روسية جديدة، محتلين سوريا !

روسيا ثاني أقوى دولة في العالم، و من الممكن إعتبارها هي الرقم واحد عالميا، بعد صناعتها لطائرات جيل خامس pak fa T-50 و صواريخ مدمرة جديدة أكثر دقة و قوة !

بينما حكامنا السنة أصبحوا خدم للغرب، يتكلمون بحرج مثل العاهرة التي تتوسل للقواد الغربي العم سام، بينما الشباب الشجعان لاذين رفضوا الذل، يستشهدون في أرض الشام، و الإعلام الخائن يسميهم إرهابيين متهورين ظلاميين.

رغم كل جرائم الشيعة المتكررة منذ قرون، مازال بعض الحمير و العلمانيين الخنافس يطالبون بنبذ ” الخلاف ” !  و نبذ الصراعات الطائفية و عدم إشعال فتنة !!!

بينما الفتنة سبق و أن أشعلها الشيعة، كيف أنبذ الخلاف مع شخص يذبح إخوتي و يسلخهم و يأكل لحومهم !؟

إن أي منافق يطالب يف هذا الوقت العغصيب بنبذ الخلاف لاطائفي الشيعي السني فهو كافر.

هل يريدون هاؤلاء المنافقون أن نقبل بشار بعد كل الذي فعله ؟!

هل يريدون أن نقبل يد حسن زميرة و حزب اللات بعد قتالهم أهل السنة و حرق جثتهم و إغتصاب نسائنا، و تجويع أطفالنا و حصارهم مثلا مضايا يف سوريا و حصارهم قرى في اليمن ؟!

إن الشيعة لا يريدون السلام، تفاوضنا، و تكلمنا و تهادنا و تعاهدنا معهم و خلفوا لاوعد، و أشعلوا الحرب، و دمروا على الأقل ثلث الأمة !

هم الذين دمروا العراق، و جلبوا المحتل، و هم الذين دمروا سوريا و جلبوا المحتل، و هم الذين دمروا إيران، و دمروا أفغانستان، و دمروا لبنان و يحاولون تدمير السعودية و الكويت و قطر و الإمارات وغيرها، وهم الذين دمروا اليمن ! 

بشار الشيعي لانصيري الخائن جرو إيران و الكلب المطيع لروسيا، جلب الإحتلال الروسي، أكبر مصيبة للأمة !

بنقدور نبيل . 15:27:58 . 2016-05-12

About بنقدور نبيل 3543 Articles

فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب …
مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .
رسام كاريكاتير و مصمم جرافيكس و كاتب

15 Views

اترك رد