إعتداء على مغربي أفطر رمضان !

 

إعتداء على مغربي أفطر رمضان !

 حب الدين الإسلامي، و الدفاع عنه أمر جيد، لكن ليس بطريقة الأعمى، و ليس بظلم الغير و كثرة الضن و التشدد.
من بين أنواع الظلم هو أن تضرب مسلم أفكر رمضان في وضح النهار في الشارع ! فيعتقد لاضارب على أنه يداع عن ثوابث الدين، و في الحقيقة لو سكت و إنكمش كان أحسن له، فالدين يدافع عن نفسه و لا يحتاج لظلمة !
فقبل أن تظلم شخصا افطر، غسأله بأدب لمذا أفطر ! و ادعوا له بالشفاء، لأن مرضى السكري منهم من يأخذ غبر الأنسولين، و يحاول الصوم لكن لا يستطيع فقبل أن ينهار يف الشارع، يسارع لشرب الماء لكي لا يقع في التهلكة، فالمفطر في رمشان ليس بالضرورة ملحد كافر علماني ! ف هناك مرمنون مرضى لا يستطيعون الصوم، و مهما كان هندام المريض، فهو مريض، فلا تحكم بالمظهر، لأن البعض يعتقد أن المفطر إذا ظهر بجسم سليم و قوة بدنية فهو ليس مريض وهو ملحد مفطر كذاب ، و هذا خطأ و ظلم.
في المغرب شرب مريض السكري الماء في الشارع يوم نهار رمضان، فهجم عليه بعض الشباب و ضربوه ضربا خطيرا !!! فتم نقله للمستشفى . 
الخطير أن مريض السكري النوع الأول غذا كان لها مضاعفات مثل ” إعتلال العصبي ” و ” النقرس ” فلو جرح فلن يشفى بشسرعة بل ممكن أن يتم بتر يده أو ساقه !
فاتقوا الله يا مسلمين ! و قولوا قولا جميلا، و أمروا بالمعروف و انهوا عن المنكر، و لا تغلوا . و إن بعض الضن إثم.
مصاب بالسكري يتعرض للضرب بعد إفطاره في رمضان… MAROC ! Pour un Vivre Ensemble
01:10:33 . 2016-06-28 . بنقدور نبيل
About بنقدور نبيل 2554 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد