إرتفاع درجات الحرارة بشكل قياسي لسنة 2016

إرتفاع درجات الحرارة بشكل قياسي لسنة 2016

حسب مراكز الأرصاد الجوية في الولايات المتحدة الأمريكية، فرنسا وعدة دول عربية، فقد إرتفعت درجات الحرارة في عدة مناطق بعضها زاد بحوالي 0.84 درجة فقط والبعض الآخر أكثر من ذلك بكثير. وحسب النتائج الأولية فقد حطمت الأرقام القياسية في عدو دول من ناحية ارتفاع درجات الحرارة خاصة في أشهر الصيف. وتم ملاحظة وجود حرارة كبيرة جدا في جنوب العراق والكويت، أما المناطق الباردة والثلجية مثل جبال الألب فقد ذاب الجليد بسرعة، و تغير المناخ قليلا في فرنسا، حيث زادت الحرارة في أكثر من 12 مدينة، ووصل إلى علامة ” البرتقالي ” بأكثر من 30 و 32 درجة ووصلت في غرب ووسط فرنسا إلى 36 درجة، مع حرارة قوية في 12 نهارا في مرحلة طويلة من شهر يوليو 2016، و تخوف الفرنسيون من أن تزيد الحرارة شهر غشت، وفعلا في الغالب تمر موجة حر صيفا في كل العالم خاصة في أول أسبوعين من شهر غشت .

رغم أن البعض يعتقد أن حرارة 32 أو 25 قليلة مقارنة ب 50 أو 42 في السعودية، قطر، و بعض مناطق المغرب، إلا أن الرطوبة و عدة عوامل تؤثر على السكان في عدة مناطق، فالأوربيون غير متعودون على الحرارة المرتفعة، و في بعضا لأحيان تكون الحرارة مقلقة بالنسبة لكبار السن في دور المسنين حيث لا تتوفر لهم مكيفات لائقة، و نظرا لإرتفاع الحرارة ظهرا …

كما أن البلجيكيين مثلا في منطقة ” فلامان ” flamand ، تخوفوا من موجة حرارة غير مسبوقة، جعلت شركة السكك الحديدة ترسل فريق عمل لتحليل تأثر السكك الحديدة من الحرارة الكبيرة، حيث تخوفوا من أن يحصل تمدد للسكة الحديدة بسبب الحرارة، و رغم أنها تتأثر بالحرارة و تصبح قابلة للتمدد في حرارة 60 درجة مئوية إلا أن خبراء النقل و السكك الحديدة في بلجيكا قاموا بمراقبة تأثر الحديد بالحرارة ، و كانوا يعملون في ظروف صعبة لم يتعودوا عليها.

يتحمل الإنسان حوالي 90 تحت الصفر في سيبيريا إلى 58 درجة مئوية مثل صحراء السعودية، و صحراء إفريقيا ووادي الموت في الولايات الأمريكية المتحدة. لكن يصعب العمل بتركيز، و يعاني الجسم إذا نقص الماء، و لا يمكن للمرضى بالسكري أو كبار السن من تحمل الحرارة المرتفعة جدا.

وحرارة الجسم الداخلية العادية هي 23 درجة.

قالت وكالة الفضاء الأمريكية نازا NASA عبر خبيرها في المناخ غيفين شميدت أن درجات الحرارة عرفت إرتفاعا قياسيا هاته السنة ( 2016 يوليوز / تموز ) حيث زادت الحرارة عن 12 شهر الماضي ب 0.84 درجة ، وممكن أن تزيد لاحرارة في بعض المناطق بشكل كبير شهر غشت.

وزيادة الحرارة ليس هي فقط مقارنة بين صيف سنة 2015 و 2016 بل أيضا بمقارنتها بكل سنوات بدء التسجيل المناخي ، منذ سنة 1880 ميلادية !

و تعتبر أعلى درجة حرارة سجلت في تموز 2016 .

بالفيديو البصرة الثانية بأعلى درجات الحرارة في العالم

14:57:18 . 2016-08-17 . بنقدور نبيل

Related Post

About بنقدور نبيل 2554 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد