أردوغان يقاوم مؤامرات الأكراد و الروس1 min read


تم تركيا بمرحلة صعبة جدا، حيث أن الغرب و روسيا و اللأكراد بالإضافة إلى تحركات تنظيم الدولة ، كلها تشكل تهديد قومي ضد تركيا، و قد قال أردوغان بكل صراحة أن عدة جهات خارجية و كل ما يجري يف سوريا و العراق يهدف لتفتيت تركيا.

و تأتي تصريحات أردوغان بعد تفجيرات وقعت داخل تركيا من إنتحاريين، و يعتقد أنهم أكراد.

يبدو أن الأكراد مثل حركة PKK و غيرهم نالوا ضربات قاسية و صارمة من الجيش التركي القوي الذي لا يمزح في حماية حدوده. كما أن حركة الأكراد المناوئة للحكومة التركية بدأت تضعف بشدة. لهذا ممكن أن الأكراد هم من قاوا بالعمليات الإرهابية داخل تركيا لكي يتم إعلان التهدئة من الجانبين التركي و الكردي ، ولكي يتراجع الجيش التركي ! 

الإعلام الغربي قام بموجة بروباغاندا ضد أردوغان و صوروه عل ىأنه مجرم حرب و نازي !!! بل و صرحوا أنه السبب في العمليات الإرهابية، خاصة أن الأكراد هرولوا إلى القيام بمضاهرات مباشرة بعد التفجيرات ! تطبيقا لمقولة ” ضربني و بكا سبقني و إشتكى ” !

لكن بعض رواد الأنترنت و الصحفيين مالوا كل الميل نحو التهجم على اللاجئين السوريين، لأنه تم التصريح على أن أحد الإنتحاريين الذي قام بالتفجيرات هو لاجيء سوري !

لهذا قام داوود أوغلو بتهدئة الأوضاع و القيام بخطاب ذكي يطمئن فيه الأتراك و أيضا يطمئن اللاجئين السوريين بالحماية و الرعاية و لا خوف عليهم.

و هنا ظهرت لسسطح المؤامرات الخطيرة، لأن الإنتحاري ممكن يكون علوي شيعي لأن العلويين موجودون في تركيا و يكرهون كرها شديدا أردوغان و اللاجئين السوريين !

الشيء الثاني أن بوتين يريد تحويل أيام أردوغان لسوداء، عن طريق تصدير الإرهاب لداخل تركيا، فقال ممثلا بتسليح مباشر للأكراد في شمال العراق و سوريا، و المفاجأة أن الغرب بين عن وججه القبيح و تلاعبه بمصير الشعوب المسلمة في المنطقة، حيث قرروا تسليح الأكراد أيضا مدعين أن هذا كله ضد داعش، وهنا تبين لنا لمذا وجه بعض العملاء داعش إلى كوباني منذ أشهر، فيبدو أن داعش أصبت أداة يف أيدي دول قوية تنشر الحروب و تفتت الدول، حيث تم دفع داعش إلى شمال سوريا لإزعاج تركيا و تهديد أمنها !

مثلا قامت أمريكا أقوى دولة يف العالم التي أرسلت بدقة اقمارا و روبوتات إلى المريخ ! قامت بالإدعاء أنها أخطأت في إلقاء الأسلحة ، حيث بدل إلقائها للجيش لاحر أسقطتها بالطائرات أمام داعش في الصحراء بين داعش و كوباني !!!!

فتنقل الدواعش إلى كوباني !

إسقاط تركيا لطائرة روسية إعتبرها البعض خطا فادح، حيث أن بوتين كان ينتضر أي فرصة لإرباك تركيا ! وقد حصل على الفرصة لكي يعادي تركيا.

فعلى الدول المسلمة الآن مساندة تركيا بكل قوة و عدم الثقة بالأخبار الشيعية و الكردية.

فأقوى دولة مسلمة في كوكب الأرض في خطر !

images أردوغان يقاوم مؤامرات الأكراد و الروس

 

 

بنقدور نبيل . 15:44:06  .  2016-01-13

About بنقدور نبيل 3552 Articles

فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب …
مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .
رسام كاريكاتير و مصمم جرافيكس و كاتب

27 Views

اترك رد