آية وليس verse

آية وليس verse

من بين تقنيات المنصرين الفاشلين عند هجومهم على القرآن و محاولة النيل من آياته العظيمة، أنهم يستعملون عبارات شاذة عن الإسلام كتزوير للترجمة للإقلال من أهمية القرآن، و بالمقابل يأخذون أي كلمة أو تقنية جميلة في التعبير لكي يعلوا شان الإنجيل المحرف !

أحسن مثال هو كلمة : آية !

هاته الكلمة أرقتهم لدرجة أنها شكلت لهم عقدة، فكلمة آية في القرآن الكريم تعني ” معجزة ” و لا تعني ” فيرس ” verse بالإنجليزية و verset بالفرنسية .

كلمة ” فيرس ” هي جافة، و ليس فيها أي قوة في حسن التعبير، و هي خاصة بالنصارى في أناجيلهم فقط.

لكن إذا أراد منصر فاشل النيل من الإسلام و حاول ذكر آيات من القرآن الكريم، فهو لن يستعمل كلمة ” آية “، فلن يعترف أبدا أن نصوص القرآن الكريم هي معجزات  يعني آيات، لهذا سيقول ” فيرس ” مشبها آيات القرآن بالإنجيل المحرف الذي ليس بمستوى القرآن الكريم أبدا.

لو تصادمت مع غربي يحقد على الإسلام و طلبت منه أن يستعمل كلمة آية أو معجزة بدل فيرس أثناء ذكر نصوص في القرآن الكريم، فسيغضب و يحرف الترجمة، و مستعد أن يقلب قوانين وعبارات اللغة العربية رأسا على عقب، وهذا بالفعل ما يحصل !

لو بحثنا في بعض القواميس الغربية خاصة اتي هي مجانية على الأنترنت ، سنجد أن عددا منها يدرج إضافة لترجمة غير صحيحة وهي : آية aya = verse  !

و في بعض المرات نجد في المرتبة الثانية الترجمة الصحيحة وهي : آية aya   = miracle .

أعداء الإسلام لا يتعبون، و لهم نشاط كبير في مجال الظلم و الكذب، متبعين خطوات الشيطان، و مطبقين لتعاليم إنجيلهم الذي يشجع على الكذب !

13:40:25 . 2016-11-03 . بنقدور نبيل

Related Post

shortlink رابط مختصر:
About بنقدور نبيل 2923 Articles
فنان و كاتب حر، يغرد خارج السرب ... مهتم بعدة مجالات منها : الدراسات العسكرية، الإعلاميةو الفنية، الحوارات الفكرية بما فيها الدينية .

اترك رد